كيفية التسعير المناسب للخدمات والمنتجات

كيفية التسعير المناسب للخدمات والمنتجات

 

مقال اليوم حول كيفية التسعير المناسب للخدمات والمنتجات مناسب لكل الأفراد الذين يملكون مشروعا لتقديم سلعة أو منتج للجمهور أو من كان ينوي فتح متجر الكتروني لتقديم الخدمات المتنوعة للجمهور والزوار، فلابد لك من طريقة لحسم موضوع  كيفية تسعير الخدمة بصورة واضحة واستراتيجية واضحة تضع قواعد التسعير المناسبة للخدمة أو المنتج حتى تتوافق مع متطلبات السوق في هذا المجال.

اليوم سنقدم لكم مجموعة من العناصر لتوضيح كيفية التسعير للخدمات والأفراد وهذه العناصر ستوضح لك كيف يتم فهم متطلبات السوق وتقدير ثمن الخدمة أو المنتج وفقا لقواعد السوق والمنافسين.

 

العوامل المؤثرة في التسعير المناسب للخدمات والأفراد

 

يختلف التسعير للمنتجات والخدمات وفقا لمجموعة من العوامل التي لابد من أخذها في الاعتبار عند تسعير المنتج أو الخدمة.

 

1- طبيعة الخدمة وقيمتها

 

يعتمد التسعير على قيمة الخدمة ومدى احتياج العميل لها سواء كانت خدمة أو منتج، ولابد أن تكون العلاقة طردية بين قيمة الخدمة وقيمتها السعرية ولا نتجاوز في السعر لمجرد الشعور بأن الخدمة تستحق لابد من دراسة السوق حول رأي العملاء في الخدمة أو المنتج والبحث عن ماذا يريد العميل ومحاولة العمل عليه وتقديمه.

 

2- تكاليف تصنيع المنتج أو تجهيز الخدمة

بالطبع جميعنا يعلم كيفية حساب تكلفة تصنيع منتج وعلى هذا الأساس يمكنه إضافة هامش ربح علي مجمل المصروفات، أما بالنسبة لتكلفة تقديم خدمة معينة عبر موقع الكتروني فلابد من حساب قيمة مصروفات الموقع الشهرية من استضافة وحجز دومين وأجور قسم خدمة العملاء ثم تقييم سعر الخدمة للجمهور ويختلف السعر من بلد لاخري ومن خدمة لأخرى.

 

3- هامش الربح

تقديم الخدمات الرقمية يشمل تكلفة مثل تقديم المنتج لذلك وجب التوضيح أن في الحالتين يوجد تكاليف مباشرة وتكاليف غير مباشرة وعلى أساس هذه التكاليف لابد من وجود هامش ربح يغطي التعب ويعيد تكرار عملية تقديم المنتج للجمهور، وهامش الربح هو نسبة الأرباح العائدة على الفرد أو المؤسسة من خلال تقديم المنتج أو الخدمة للجمهور وذلك بعد خصم التكاليف المباشرة والغير مباشرة في تقديم الخدمة.

 

4- شدة المنافسة على العرض والطلب

 

يمثل العرض هي عدد مقدمي الخدمة أو المنتج من الشركات والأفراد والطلب هو عدد الأفراد والشركات الذين يطلبون شراء هذا المنتج أو الخدمة وتسمي حاجة السوق أو احتياج السوق، إذا كان العرض كبير فهذا معناه شدة المنافسة بين الأفراد والشركات الذين يقدمون نفس المنتج أو الخدمة.

الطلب هو احتياج السوق لشراء الخدمة أو المنتج وفي حالة كان الطلب كبير مع قلة المعروض في السوق من مقدمي الخدمة والمنتجات فسيؤدي ذلك للتأثير على تسعير المنتج.

5- العملاء المستهدفين

تختلف عملية التسعير للمنتجات باختلاف شريحة العملاء المستهدفة هل العملاء المستهدفين من الطبقة الفقيرة من الطبقة المتوسطة أو من الطبقة الغنية وعلى هذا يتحدد سعر الخدمة والمنتج. ايضا يجب الأخذ في الاعتبار قيمة الضرائب المفروضة وسياسة وقوانين البلاد التي تختلف من بلد لاخري.

 

6- التكاليف المباشرة والتكاليف الغير مباشرة

 

تحدثنا من خلال السطور السابقة عن التكاليف المباشرة للمنتج والتكاليف الغير مباشرة ويجب حساب هذه التكاليف عند تسعير الخدمات أو المنتجات التي على أساسها يتحدد هامش الربح.

-       التكاليف المباشرة

هي التكاليف التي تقوم بها الشركة تجهيز الخدمة أو المنتج بها من شراء مواد خام تكلفة تصنيع وأجور العمال الي الضرائب وخدمة نقل الخدمة أو المنتج إذا احتاجت، جميع هذه التكاليف يتم تحديدها وحسابها وعلى هذا الأساس يتحدد سعر المنتج وإذا زادت هذه التكلفة يزداد سعر المنتج وقد يكون هامش الربح ثابت.

-       التكاليف غير المباشرة

هي التكاليف التي تتحملها الشركة بشكل غير مباشر خلال عملية توفير خدمة أو تصنيع منتج. يكون حساب التكاليف غير المباشرة صعبا بعض الشيء، ولكن من الضروري حسابه  ضمن خانة تكلفة الإنتاج لكي نستطيع تسعير الخدمات دون حدوث خسائر. 

ومن  التكاليف الغير مباشرة مثل الحملات الاعلانية التي تقوم بها الشركة للإعلان عن الخدمة وايضا تكلفة انشاء الموقع الالكتروني وتجهيزه والعاملين عليه ومرتبات خدمة العملاء لخدمات مابعد البيع.

خطط تسعير الخدمات

سنقدم لكم الان مجموعة من خطط لتحديد السعر وما هي العروض التي يمكنك تقديمها للجمهور من حيث مدة الخدمة وجودتها واليك مجموعة من نماذج التسعير

 

1-التسعير التقليدي

 

وهو التسعير المتعارف علية عن طريق تقديم منتج أو خدمة واحدة بسعر ثابت وليس بهذا النموذج امتيازات عديدة سوى أنها تجعل العميل يستطيع أخذ القرار بسهولة لعدم وجود احتمالات للخيار أمامه، وسلبيات هذا النموذج هو عدم تعدد الاختيارات أمام بعض العملاء الذين يحبون المقارنة ويفضلون وجود خيارات متقدمة  للخدمة.

 

2- التسعير المتدرج

 

يضمن هذا النوع من التسعير وضع خطط من البرامج والاشتراكات في نظام العروض تختلف باختلاف مدة العرض او ميزة الاشتراك وايضا اختلاف تكلفة الاشتراك.

يجب عدم زيادة خيارات الاشتراك والعروض حتى لا تسبب حيرة كبيرة لدى العميل فيتسبب في فقدان الرغبة لدى العميل بالشراء أو تأجيل القرار لذلك لابد من وضع خيارين أو ثلاثة فقط لتشجيعه على الاشتراك.

يمكنك تقديم عرض مدة وحجم الاشتراك وهنا يمكنك تقديم نموذج اشتراك اسبوعي او شهري او سنوي وهذا النموذج ممتاز لان العميل سيحصل على كافة الخدمات والمميزات في العرض ولكن بفترات زمنية مختلفة ويختلف السعر على أساس المدة.

3- التسعير بالوحدات

تعتمد على عدد الوحدات المستخدمة من قبل عدد معين من العملاء بمعنى سعر الخدمة يتحدد على حسب عدد المستخدمين الذي يريد العميل تفعيل الخدمة لهم كان يشتري العميل خدمة معينة يتم استخدامها بواسطة جميع موظفي الشركة وعلى هذا يتحدد السعر.

4- التسعير الكمي

وهو نموذج غير منتشر لتسعير الخدمات، تعتمد عليها شركات الاتصالات وخدمات الذكاء الاصطناعي. في هذا النموذج تقدم للعميل خطط اشتراك واحدة  تعتمد على حجم أو كم الاستخدام للخدمة. على سبيل المثال تقدم شركات الاتصالات خدمات الإنترنت الجوّال 3G و4G و5G بحزم مختلفة تعتمد على حجم التحميل من الإنترنت.

يجب الانتباه انه عند وضع وصف للمنتج أو الخدمة أن يكون واضحا وقصيرا ويفي بالغرض  لتوضيح المنتج لا داعي لسرد عشرات المميزات للمنتج أو العرض المقدم، للعميل باحث جيد عن الخدمة قبل الدخول لشرائها فوصف الخدمة بعبارات مختصرة ستؤدي الغرض.

 

يجب عليك البحث عن استراتيجيات التسعير للمنتجات والخدمات التي تقدمها للأفراد  والشركات ومن خلال السطور السابقة سيتضح لك كيفية تسعير الخدمات والمنتجات التي تقدمها ولا تنسي أن خدمة مابعد البيع للعميل من الأشياء  والمميزات التي يبحث عنها العميل لدى مقدم الخدمة.

وفى النهاية إذا كانت تواجهك  مشاكل فى تسعير منتجاتك أو خدماتك لاتتردد فى التواصل معنا واحصل على إستشارة مجانية من خلال مجموعة من المتخصصين